الرئيسية / الاخبار / Swatch تنفي انها تعمل مع أبل على ساعة iWatch

Swatch تنفي انها تعمل مع أبل على ساعة iWatch

Swatch_Paparazzi

نفت مصنعة الساعات السويسرية Swatch أمس تقرير صدر مؤخرا أنها تعمل مع شركة أبل على تطوير منتج ساعة ذكية في تقرير لرويترز. موقع VentureBeat كان أول من نشر معلومات عن هذا المشروع المشترك قبل عدة ايام، نقلا عن مصدر لم يذكر اسمه على معرفة بخطط أبل.

وقالت متحدث باسم Swatch لرويترز ان الشائعات عن تعاون مع أبل كانت “لا أساس لها”، مضيفا أن علاقة Swatch مع مصنعي الهواتف النقالة، بما في ذلك شركة أبل، هو كمورد للدوائر الإلكترونية الداخلية والمكونات الأخرى الأصغر حجما فقط. وأكد الرئيس التنفيذي لمجموعة Swatch نيك حايك في مقابلة مع رويترز انه “غير مهتم بالتعاون المشترك مع شركات أخرى لتطوير ساعات ذكية”.

الإشاعة التي نشرتها VentureBeat في وقت سابق هذا الاسبوع ادعت ان Swatch وربما Timex ستبني ساعة ذكية على أساس مواصفات iWatch أبل، لتطلق هذه الشركات المصنعة طرف ثالث ساعاتهم جنبا إلى جنب مع iWatch أبل نفسها، وتوفير “مجموعة من الساعات الذكية التي تناسب جميع الأذواق”.

هذا النوع من التعاون هو بالتأكيد غير عادي لساعات Swatch، التي أعرب الرئيس التنفيذي للشركة علنا ​​عن شكوكة حول نجاح مستقبل iWatch قائلا انه لا يعتقد “انها الثورة القادمة”. وتشير تقارير في وقت سابق أيضا أن أبل تعمل وحدها على iWatch، وتعاقدت مع مجموعة متنوعة من الخبراء الطبيين، واللياقة البدنية والأزياء للمساعدة في تطوير المنتج القابل للإرتداء.

ويشاع ان أبل سوف تكشف النقاب عن جهاز قابل للإرتداء في وقت لاحق هذا العام مع تقارير تشير إلى أنها ستكون متاحة في مختلف المواد وعند نقاط سعر المختلفة من أجل تلبية رغبات وأذواق مجموعة واسعة من المستهلكين. iWatch سوف تركز على اللياقة البدنية مع أجهزة استشعار التي تقيس عوامل حيويه مثل تشبع الأكسجين، ووضع الماء ومعدل ضربات القلب. ثم مشاركة هذه البيانات المشتركة مع تطبيق iOS 8 الجديد Health من أجل إنشاء ملف تعريف صحي شاملة للمستخدم.