الرئيسية / الاخبار / مراجعات OS X كابيتان: “مستقرة مثل الصخرة “، وجديرة بالتحديث بفضل تحسينات الأداء

مراجعات OS X كابيتان: “مستقرة مثل الصخرة “، وجديرة بالتحديث بفضل تحسينات الأداء

عقب صدور النسخة الرئيسية الذهبية لنظام OS X 10.11 كابيتان للمطورين في وقت سابق هذا الشهر، بدأت أول مراجعات أحدث إصدار من نظام تشغيل سطح المكتب أبل بالظهور صباح اليوم، قبيل الإطلاق للجمهور غدا، 30 سبتمبر وبعد اختبار كابيتان لبضعة أسابيع، معظم المواقع تتفق أنه في حين OS X 10.11 ليس إصلاحا واسع، التحسينات في الأداء وتعزيز السرعة تجعل من الترقية إلى نظام التشغيل الجديد مجانا لا تستحق عناء التفكير.

Capitan

Macworld يصف كابيتان “صلبة مثل الصخرة”، مشيرا إلى إدخال تحسينات على ميزات مثل Mission Control وإدخال تقسيم الشاشة هي شيء ايجابي جداً. عموما، Macworld يعتبر الترقية بأنها “روتينية”، وهو تحديث مرحب بة وسط هدف أبل المستمر نحو تحسين الأداء والامن.

هل عليم التحديث إلى كابيتان؟ بدون تحفظ نعم – لقد وجدت أنها مستقرة، وهي مجانية، وسوف تقوم بتحميل وتثبيت نفسها على جهاز ماكنتوش بدون أي تدخل من طرفك تقريبا، وسوف تجلب معها تحسين الأمن والسرعة والأداء الوظيفي.

أيام تحديثات نظام التشغيل الدراماتيكية قد ولت. كابيتان متماسكة مثل صخرة الجرانيت العملاقة التي تعلو وادي يوسمايت. الترقية، والحصول على تحسين أداء ماك. انها حقا بهذه البساطة.

Engadget يعطي كابيتان درجة 87/100، واصفا إياها بأنها “تحديث متواضع” بعد يوسمايت العام الماضي، ولكن مع أشياء جديدة رائعة مثل تعدد المهام وتحسينات ملحوظة على Spotlight، سفاري، و Photos. على وجه الخصوص، يشير الموقع إلى الإمكانيات المثيرة التي سوف تأتي من إضافة ملحقات طرف ثالث لتطبيق Photos، مما يتيح للمستخدمين الاستفادة من أدوات التحرير في تطبيقات الصور الأخرى داخل Photos أبل.

في حين وعدت أبل بإضافات طرف ثالث عندما كشفت النقاب عن تطبيق Photos الجديد لأول مرة في وقت سابق من هذا العام، الإضافات لن تكون متاحة للتحميل حتى يوم غد في الواقع. الإضافات يمكن تحميلها من متجر ماك، إما كجزء من تطبيق قائم أو مستقلة بحد ذاتها. ومن المتوقع أن نشهد الكثير من الإضافات الجديدة تطلق على المتجر في الايام والاسابيع المقبلة. شخصيا، كمحرر في Engadget يقوم بالتعامل مع الكثير من الصور ونشرها، أود حقا رؤية التنفيذ العملي لهذة الميزة.

The Verge يقول ان كابيتان تشمل تحسينات صغيرة ولكنها ملحوظة، مثل القدرة على شبك علامات التبويب في سفاري وحتى إخفائها من شريط العناوين، الذي يقول الموقع أنة سوف يجعل مستخدمي جوجل كروم إعطاء متصفح أبل فرصة ثانية. عموما، The Verge يعتبر OS X 10.11 خطوة تطورية تحل أبل من خلالها مجموعة من المشاكل وأوجه القصور التي تسببت فيها برامج طرف ثالث على مر السنين، مما يجعل التحديث يشعر بسيط وكبير في نفس الوقت.

كابيتان تأخذ أنواع الأشياء التي كان الخبراء يقومون بها مع تطبيقات الطرف الثالث والمرافق لسنوات على ماك وتدمجها مباشرة في نظام التشغيل. Spotlight أصبح أكثر من مجرد مربع بحث ملفات بسيط. إدارة النوافذ أصبحت أسهل. الملاحظات هي أكثر من مربع نص خام فقط. معظم الأشياء الجديدة في كابيتان أصابتي بالدهشة والفزع  لأنها جديدة ومختلفة بالنسبة لي – لقد وجدت ابل الطرق لإصلاح العديد من المشاكل مع تطبيقات الطرف الثالث والإضافات التي عانى منها المستخدمين لسنوات.

الجميع سوف يكون قادرا على معاينة وتجربة كابيتان بأنفسهم ابتداء من غد، عندما اطلاق النسخة الجديدة من OS X للجمهور.