الرئيسية / الاخبار / لماذا يجب تأخير iWatch إلى 2015 – الجواب في كلمة واحدة

لماذا يجب تأخير iWatch إلى 2015 – الجواب في كلمة واحدة

iWatch-concept

وفقا لموقع Re/code، سيتم عرض أول جهاز أبل قابل للأرتداء في حدث الشركة في 9 سبتمبر، لكنه لن يكون متاحا للشراء حتى عام 2015.

هناك واحد سبب وجيه جدا لذلك، ويمكن تلخيصه في كلمة واحدة: التطبيقات.

عندما أطلق ايفون للمرة الأولى، كان هناك العديد من المتشككين حول السعر المرتفع نسبيا من 500 دولار، خصوصا لمنتج جديد لم يتم اختبارة مع 4 جيجابايت من مساحة التخزين. كثيرون يتشككون بالمثل حول سعر iWatch المزعوم من 400 دولار.

هاتف ايفون كان ناجحا على أي حال، ولكن مبيعات الإصدار الاول من ايفون لم تكن منقطعة النظير – أو تصبح تجربة ايفون التي نعرفها جميعا اليوم – حتى ايفون الجيل الثالث 3G، والذي كان أول هاتف يشحن مع تطبيق المتجر.

المتجر، والذي أطلق للمرة الأولى في تحديث اي تيونز في يوليو 2008، أجاب على السؤال الكبير في ذلك الوقت: “ما الذي يجعل الهاتف الذكي خاص جدا”.

مع تطبيقات طرف ثالث التي يسمح للمستخدمين تصفح معلومات النظام الغذائي، استدعاء سيارة أجرة، أو قراءة الأخبار – هي التي جعلت من ايفون يحقق هذا النجاح الضخم. تطبيق المتجر ألهم الآخرين مثل جوجل وأمازون إنشاء متاجرها الخاصة، والباقي في كتب التاريخ. الشيء نفسة ينطبق على ساعة iWatch.

أبل مستعدة لإطلاق منتج جديد غير مجرب – ولكن مثل ايفون و ايباد، سوف يستغرق المطورين وقت طويل لفهم وبناء التطبيقات خصيصا للعرض على واجهة الشاشة الجديدة.

إذا أطلقت أبل iWatch في أكتوبر، كما ذكرت تقارير سابقة، فلن يكون أمام المطورين سوى حوالي 30-50 يوم فقط لإعادة تكوين تطبيقاتهم لساعة iWatch أو بناء تطبيقات جديدة من الصفر. هذا ليس الكثير من الوقت، خصوصا ان أبل سوف تدخل اثنين من نماذج ايفون 6 مع أحجام شاشة جديدة هذا العام، والذي سوق يستغرق وقت المطورين لتحسين تلك التطبيقات.

مع تأجيل اطلاق iWatch لعام 2015، المطورين يحصولون على مزيد من الوقت لبناء التطبيقات أولا لاجهزة ايفون الجديدة، ثم لساعة iWatch، والتي من المتوقع أن تكون مرتبطة ارتباطا وثيقا بايفون على أي حال. بطبيعة الحال، تطوير تطبيقات iWatch سوف يكون متاح بمجرد الكشف عن مواصفاتها، ولذا فإننا قد لا نرى أي تطبيقات لبعض الوقت. بينما على الأرجح ان نعرف المزيد عن الجدول زمني لجهاز المعصم في 9 سبتمبر.

لا أحد شاهد جهاز المعصم حتى الان، والذي يمكن أن يطلق عليه اسم “iWatch” أو “iBand”، ولكن لدينا فكرة جيدة عن ما يمكنة القيام به. على أساس iOS 8، إصدار البرنامج المقبل للأجهزة المحمولة، يشاع ان جهاز أبل القابل للإرتداء سوف يكون قادراً على التحدث مع أجهزة الشركة الأخرى – مثل ايفون، أجهزة الكمبيوتر ماك وآبل TV – لكنة أيضا سيكون قادراً على التحكم بالأجهزة الإلكترونية المنزلية، وقياس معلومات الصحة الخاصة من أجل الرعاية الوقائية، من بين الميزات الأخرى.