الرئيسية / تطبيقات / كيف ستغير ميزة ثانوية في iOS 7 العالم

كيف ستغير ميزة ثانوية في iOS 7 العالم

firechat

برنامج مثير للأهتمام وصل الى متجر أبل هذا الأسبوع: تطبيق للرسائل يدعى FireChat.

انه نوع جديد من التطبيقات لأنه يستخدم ميزة iOS التي لم تكن متوفرة حتى الإصدار 7: Multipeer Connectivity Framework (إطار الربط المتعدد). وقد تم تطوير التطبيق من قبل مزود الاتصال Open Garden وهذا هو أول تطبيقات iOS من تطوير الشركة.

إطار الربط المتعدد يمكن المستخدمين من استخدام واي فاي وبلوتوث بمرونة لاتصالات الند للند للدردشة ومشاركة الصور حتى من دون اتصال بالإنترنت. شيىء عادي جداً، أليس كذلك؟

ولكن هذا ليس شيىء عادي حقا – أنه قادر على تمكين اثنين من المستخدمين من الدردشة ليس فقط من دون اتصال بالإنترنت، ولكن أيضا عندما يكونوا بعيدين عن واي فاي وبلوتوث وعن بعضهم البعض –  متصلين مع سلسلة مستخدمين من الند للند من بينهم مستخدم واحد على اتصال الإنترنت مهما كان بعيدا.

هذة التقنية تدعى التشبيك اللاسلكي (wireless mesh networking). وأبل قامت بإدماجها في iOS 7. وهي سوف تغير كل شيء. وهنا لماذا.

التقنية قادرة أيضا على توجيه الاتصال بالإنترنت إلى مكان لا يوجد فية مثل هذا – على سبيل المثال، إلى قبو الفندق، كهف أو إلى المناطق الريفية حيث برج الاتصالات الخلوية غير موجود.

وهو يفعل ذلك من خلال القدرة على التشبيك الكامنة في إطار الربط المتعدد. مع العديد من المستخدمين في المنطقة، يمكن FireChat بث الرسائل تماما مثل الإنترنت، من عقدة إلى عقدة (الهاتف إلى الهاتف).

(AirDrop أبل يعمل بنفس الطريقة، بالمناسبة).

وهنا مثال على ذلك. هناك ماراثون الذي يقام في ولاية كاليفورنيا في كل عام على مسار يسمى Skyline-to-the-Sea. طول المسار ما يقرب من 30 ميل من خلال غابات الشجر الأحمر العملاقة التي لا يوجد فيها اتصال خلوي. باستخدام تطبيق FireChat أو بعض التطبيقات iOS 7 الأخرى التي تستخدم إطار الربط المتعدد، المتطوعين في السباق، الموظفين والمشاركين قادرين على توسيع تغطية الاتصال بالإنترنت من خلال شبكة متداخلة تمتد على طول المسار.

فائدة شبكة مخصصة من هذا القبيل هو مدى سهولة إقامتها. مجرد استخدام الجميع لتطبيق FireChat أو AirDrop أو أي تطبيق أخر مماثل. وفجأة! الاتصال بالانترنت متوفر للجميع.

يمكنك أن تتخيل الاستخدامات في منطقة تعرضت لكارثة طبيعية تعطلت فيها جميع أبراج الخلوي، أو الحالات الأخرى التي يحتاج الناس للاتصال ولكن لا يوجد في المنطقة واي فاي أو شبكة انترنت ذات النطاق العريض متاحة.

في العديد من البلدان و المناطق الفقيرة، الناس قد تكون قادرة على تحمل تكلفة الهواتف الرخيصة أو المستعملة، ولكن ليس تكلفة الخدمة اللاسلكية. يمكن للشبكات اللاسلكية توفير شبكة اتصال بالإنترنت مجانا لقرى بأكملها، والأحياء الفقيرة أو البلدات.

وبطبيعة الحال، تطبيقات إطار الربط المتعدد المستند الى التشبيك اللاسلكي، مثل FireChat يمكن أن تصبح عامل مهم للشباب. على سبيل المثال، يمكن للوالدين الذين قدموا الاطفال أجهزة آيبود تاتش الدردشة مع العائلة باستخدام FireChat دون الاتصال بالإنترنت .

والمراهقين الذين يقعون في مشاكل مع والديهم ولديهم عقود هواتف ألغيت أو علقت ما زالوا قادرين على الدردشة مع الأصدقاء مع أجهزة ايفون الخاصة بهم باستخدام FireChat (بمساعدة طفل الجيران).

ولأن استخدام FireChat يتم بشكل مجهول، قيمكن أن يكون آمن للغاية. ليس فقط  أنه من الصعب أو المستحيل تحديد هوية المستخدمين المجهولين، فإنه لا يمكن حتى اختراق شبكة الانترنت عن بعد إذا لم لم يتم استخدام أي اتصال بالإنترنت. هذا التطبيق و الخدمات في iOS 7 التي تجعل ممكن تبدو مثالية للاتصالات في البلدان التي تراقب الانترنت.

النتيجة النهائية هنا، والتي لم يفهمها الجمهور على الإطلاق ( لان تطبيقات مثل FireChat جديدة) هي أن التشبيك اللاسلكي على وشك ان يصبح استخدام المستهلك السائد في السنوات المقبلة.

الجدير بالذكر هو أن Open Garden، مطورة FireChat، تقدم بالفعل التشبيك اللاسلكي على اندرويد، ولكن ليس في شكل تطبيق دردشة – انها مجرد شبكات اتصال.

ابل هي الرائدة في هذا المجال مع إطار الربط المتعدد. ولكن يبدو أن جوجل لديها أيضا خطط كبيرة نحو التشبيك على مستوى المستهلك أيضا.

في مؤتمر SXSW مؤخراً، نائب رئيس جوجل Sundar Pichai، ذكر التشبيك مرتين في سياق أجهزة يمكن ارتداؤها (مثل تلك التي تدعم مشروع Android Wear الذي أعلنت عنة جوجل مؤخرا)، وأيضا في سياق الأتمتة المنزلية .

مع أبل وجوجل تبني الأسس اللازمة لمطوري التطبيقات لإنشاء شبكات تشبيك لاسلكي مخصصة بسهولة، انها فقط مسألة وقت قبل ان تصبح معجزة التشبيك اللاسلكي في متناول الجميع.

تخيل التشبيك اللاسلكي على انة تقنية التي تعطي مطوري التطبيقات القدرة على خلق شبكة انترنت صغيرة، خاصة أو عامة محددة في الوقت والمكان. التقنية سيكون لها تأثير مماثل على على شبكة الانترنت بمجملها من حيث انها تقوض السيطرة على الاتصالات.

التشبيك اللاسلكي في كل مكان يمكن أن يمحو العديد من الأماكن و الحالات التي يكون فيها الاتصال غير ممكن، أو الاتصال عبر الإنترنت غير مرغوب فيه.

كل الثناء لأبل على دمجها هذة  الميزة في iOS 7. انها أول تنفيذ على نطاق واسع لشبكة التشبيك اللاسلكي حتى الان. بفضل إطار الربط المتعدد من أبل، الشبكات التشبيك اللاسلكي في متناول اليد. ويجب الاهتمام بهذا.

تعليق واحد

  1. ما حولك احد