الرئيسية / الاخبار / أبل لديها فريق سري يعمل على سماعة الواقع الافتراضي

أبل لديها فريق سري يعمل على سماعة الواقع الافتراضي

ابل وسعت جهودها البحثية في الواقع الافتراضي (Virtual Reality) والواقع المعزز (Augmented Reality)، مع بناء فريق كبير الذي يقوم بإختبار سماعات الرأس وغيرها من التكنولوجيات، يفيد تقرير مطول لصحيفة فاينانشال تايمز عن تطوير الواقع الافتراضي للشركة الذي يشمل التوظيفات والاستحواذات الأخيرة.

مئات الموظفين هم جزء من “وحدة بحوث سرية” تستكشف الواقع الافتراضي والواقع المعزز، مع فريق مكون من خبراء تم التعاقد معهم من خلال عمليات الاستحواذ وموظفين سابقين من مايكروسوفت و Lytro، وهي الشركة التي طورت Immerge، كاميرا قوة حقل الضوء Light Field القادرة على مزج الإجراءات الحقيقية ورسومات الحاسوب للحصول على تجربة واقع افتراضي حية. شركة أبل وظفت أيضا دوغ بومان، واحد من أبرز خبراء الواقع الافتراضي في الولايات المتحدة.

بالإضافة إلى عمليات الإستحواذ الأخيرة المتعلقة بتكنولوجيا الواقع الافتراضي والواقع المعزز والتي شملت شركات Metaio و Faceshift و Emotient، ابل استحوذت هذا الاسبوع على Flyby Media، شركة ناشئة تعمل على تطوير تقنيات الواقع المعزز. Flyby Media قامت بتطوير تطبيق الذي يعمل مع الهاتف الذكي جوجل “مشروع التانغو” مع أجهزة استشعار 3D، والسماح لإرفاق الرسائل إلى عناصر العالم الحقيقي، ثم يمكن بعد ذلك عرضها من قبل أحد أجهزة جوجل.

apple_patent_video_goggles

وأبرز  ما جاء في تقرير فاينانشال تايمز هو ان فريق ابل قد بنى نموذج أولي لسماعات الواقع الافتراضي التي تشبه Oculus Rift و Hololens من مايكروسوفت. وقد قام الفريق ببناء نماذج متعددة من “تكوينات سماعة مختلفة ممكنة” في الأشهر الأخيرة، مع اهتمام ابل بنموذج مستوحى من Oculus Rift.

وليس من الواضح إذا ومتى تخطط ابل الإنتقال من مرحلة التطوير إلى المنتج الفعلي، والشركة تعمل في كثير من الأحيان سرا على التقنيات التي لا ترى النور. مواصفات المنتج الذي تعمل علية ابل هي أيضا غير معروفة، ولكن فايننشال تايمز تقول أنة من المحتمل أن كون مفيدا لمشروع سيارة ابل Apple Car.

فريق العمل ابل على تقنيات الواقع الافتراضي والمعزز موجود على الأقل منذ أوائل عام 2015، عندما انتشرت شائعات ان هناك عدد قليل من الموظفين يستكشف كيفية يمكن لابل دمج هذة التقنيات في منتجاتها. ومع ذلك، اهتمام ابل في الواقع الافتراضي يعود أبعد من ذلك بكثير، الشركة سجلت براءات اختراع متعددة على مر السنين، لمنتجات مثل نظارات الفيديو، واجهات افتراضية لتحسس الحركة 3D لأجهزة iOS، وشاشات “الواقع المفرط” 3D.

في الآونة الأخيرة سإل الرئيس التنفيذي لشركة أبل تيم كوك حول ما اذا كان يعتقد ان الواقع الافتراضي يمكن أن تصبح تكنولوجيا شائعة. حيث قال أنه لا يرى الواقع الافتراضي كمنتج لفئة محدودة، واصفا إياها بأنها “رائعة حقا” مع “بعض الإستعمالات المثيرة للاهتمام”.