الرئيسية / الاخبار / إطلاق أول صواريخ SpaceX بعد الانفجار في 8 يناير

إطلاق أول صواريخ SpaceX بعد الانفجار في 8 يناير

ذكرت SpaceX اليوم أنها انتهت من تحقيقاتها في انفجار أحد الصواريخ على منصة الاطلاق في كيب كانافيرال في أواخر العام الماضي. وكانت الشركة قد أوقفت جميع عمليات الإطلاق بعد الانفجار كما سارعت لاكتشاف الخطأ الذي انتهى بتدمير الصاروخ، وكذلك كل الشحنات التي كان من المفترض اطلاقها إلى الفضاء. SpaceX توصلت إلى الإستنتاجات اللازمة، وتتوقع الآن إطلاق أول صاروخ بعد انفجار في 8 يناير 2017.

أجرت SpaceX التحقيق في الانفجار مع الوكالات المختصة ومن بينها وكالة ناسا و إدارة الطيران الفيدرالية (FAA). تم خلال التحقيق استعراض جميع المواد المسجلة بعناية فائقة. وأجريت اختبارات إضافية أيضا في منشأة SpaceX في ولاية كاليفورنيا وتكساس.

فقد الشركة واحد من صواريخ Falcon 9 في انفجار في سبتمبر من العام الماضي خلال عملية التزود بالوقود قبل الإطلاق. وجد فريق التحقيق إلى أن الانفجار ناجم عن فشل وعاء الضغط داخل الخزان الذي يتم استخدامه لتخزين الاوكسجين السائل المستخدم لحرق الوقود في المرحلة الثانية لصاروخ Falcon 9.

وقالت SpaceX أنها سوف تتخذ كافة التدابير سواء على المدى القصير أو الطويل لضمان أن هذه المشكلة لا تتسبب في انفجار الصواريخ. الشركة تقول أيضاً أنها على ثقة من أن هذه التدابير ستجعل عملية التزود بالوقود قبل الإطلاق أكثر أمنا سواء الآن أو في المستقبل.